الرئيسية / الدولي / تونس تنفي بحث نشر قوات أميركية في البلاد  

تونس تنفي بحث نشر قوات أميركية في البلاد  

نفى مصدر تونسي مطلع، اليوم السبت، أن يكون موضوع نشر قوة أميركية في تونس قد طُرح أصلاً في المكالمة التي جمعت قائد القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا “أفريكوم”، الجنرال ستيفن تاونسند، بوزير الدفاع التونسي عماد الحزقي، مؤكداً أن الحديث تناول فقط التعاون التقليدي بين البلدين الذي يشمل التدريب.

ونقلت وسائل إعلام عربية عن المصدر أن تونس لا تقبل مطلقاً أن تكون أراضيها منطلقاً لأية عمليات عسكرية تجاه ليبيا أو غيرها، مرجحاً أن تكون ترجمة بيان “أفريكوم” محرّفة في هذا الاتجاه، وهي لم تتحدث مطلقاً عن انتشار لقوات تابعة لها في تونس. وشدد على أن تونس سترفض ذلك، حتى وإن اقتُرح عليها، وهو موقفها الثابت منذ الاستقلال، مؤكداً أن قرارات من هذا النوع سيادية، وتبحثها المؤسسات الدستورية التونسية، وموقفها معروف بهذا الخصوص وواضح، ولم يتغيّر.

وكان الجيش الأميركي قد أعلن، أمس الجمعة، أن الولايات المتحدة تبحث استخدام أحد ألويتها للمساعدة الأمنية في تونس بسبب قلق متزايد من النشاط الروسي في ليبيا، بحسب بيان نشرته “أفريكوم”  على موقعها.

وذكرت قيادة الجيش الأميركي في أفريقيا أن قائدها قال “إن روسيا تواصل تأجيج لهيب الصراع الليبي، والقلق يزداد بشأن الأمن الإقليمي في شمال أفريقيا”. وأضاف في مكالمة هاتفية مع وزير الدفاع التونسي عماد الحزقي: “نحن ندرس مع تونس طرقاً جديدة لمواجهة القلق الأمني المشترك بما فيها استخدام لوائنا للمساعدة الأمنية”.

وفي بيان لاحق، قالت قيادة الجيش الأميركي في أفريقيا “إن لواء مساعدة قوات الأمن يشير إلى وحدة تدريب صغيرة كجزء من برنامج المساعدة العسكرية، ولا يتعلق بأي حال من الأحوال بقوات قتال عسكرية”.

 

شاهد أيضاً

خلافات بين قيس سعيد والمشيشي بسبب لقاحات إماراتية

أثار دعم الإمارات لتونس بلقحات من مضاد فيروس كورونا خلافا واسعا بين رئاسة الجمهورية التونسية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *